الخميس, 24 آذار 2016 07:45    طباعة
الدكتور عبيدات من اليرموك يشارك في ترجمة كتاب حول اللغويات التطبيقية

صدر عن دار جامعة الملك سعود للنشر كتاب مترجم من جزئين بعنوان "المراجع في اللغويات التطبيقية"، من تأليف آلن ديفيس وكاثرين الدر، وهو من ترجمة الدكتور حسين عبيدات من مركز اللغات في جامعة اليرموك، والدكتور ماجد الحمد من قسم تدريب المعلمين في معهد اللغويات العربية بجامعة الملك سعود.

وأشار الدكتور عبيدات إلى أن الكتاب يعد من المراجع المهمة في مجال اللغويات التطبيقية حيث تغطي فصوله معظم علوم اللغة التي تندرج تحت اللغويات التطبيقية.

وقال إن الكتاب يحتوي على اثنين وثلاثين فصلا في علوم اللغويات التطبيقية المختلفة، مقسمة على أساس نظري إلى جزئين، الأول يشتمل على ستة عشر فصلا في اللغويات التطبيقية ذات التوجه النظري، واشتمل الثاني على ستة عشر فصلا أيضا في اللغويات التطبيقية ذات التوجه التطبيقي.

وأوضح الدكتور عبيدات أن الكتاب اشتمل في بدايته على مقدمة عامة تؤرخ للغويات التطبيقية والتوصيات النظرية المختلفة التي يتبناها الباحثون والعلماء في مجال اللغويات التطبيقية.

وتناولت فصول الجزء الاول وصف اللغات، والمعجمية، واكتساب اللغة الثانية والمحصلة النهائية، والمدونات اللغوية، وتحليل الخطاب، ولغة الإشارة البريطانية، وتقييم الاتجاهات اللغوية، ودراسات تقييم المتكلم، وتضاؤل اللغة، واللغة والفكر والثقافة، وتحليل المحادثة، واللغة والقانون، واللغة والتذكير والتأنيث، والأسلوبية، واللغة السياسية، وإنجليزيات العالم، وفلسفة اللغويات التطبيقية.

وأما فصول الجزء الثاني فتتناول موضوعات حول المتكلم الأصلي في اللغويات التطبيقية، والأقليات اللغوية، ومناهج البحث في اللغويات التطبيقية، وتعلم اللغة الثانية، والفروقات الفردية في تعلم اللغة الثانية، والتأثيرات الاجتماعية في تعلم اللغة الثانية، ودراسات محو الأمية والبحث في طرائق التعلم، وتعلم اللغة بمساعدة الحاسب الآلي، وإعداد مدرس اللغة، وتدريس اللغة لأغراض خاصة، والتعليم ثنائي اللغة، والإبقاء اللغوي، والتخطيط اللغوي كاللغويات التطبيقية، واختبار اللغة، واللغويات التطبيقية النقدية.